press

1352020raya2

 

نظم شباب حزب التحرير في بلدة أطمة بريف إدلب الخميس الماضي وقفة بعنوان: "تسقط الفصائل وسيدها التركي". وحمل المشاركون في الوقفة عددا من اللافتات قالت إحداها: (فتح المعارك عمل المخلصين الأنقياء، وفتح المعابر عمل الخونة العملاء)، وقالت أخرى: (هل فتح المعابر للمجرمين أولى من فتح المعارك للمجاهدين؟!)، وحذرت ثالثة بالقول: (الحذر الحذر يا أهل الشام من استبدال عميل بآخر)، وأكدت لافتة أخرى أن (قادات الفصائل وحكوماتهم وأمنياتهم وشرعيوهم وسيدهم التركي، شركاء في القضاء على أهل الشام وثورتهم).

 

جريدة الراية: https://bit.ly/2LozI8J