press

khabar3105161

ومضات: علوش مستمر في المسار التفاوضي رغم تآمر المجتمع الدولي

أعلن محمد علوش كبير المفاوضين في وفد المعارضة المفاوض في جنيف، عن استقالته من منصبه وانسحابه من الوفد المنبثق عن "الهيئة العليا للمفاوضات"، وذلك احتجاجاً على إهمال المجتمع الدولي لدماء السوريين ، مؤكدا في ذات الوقت على استمراره عضوا في الهيئة العليا للمفاوضات ممثلا عن جيش الإسلام .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المسار التفاوضي هو مسار تضليل للثورة وطريق نهايته تثبيت لنفوذ النظام الحالي ، هذه حقيقة لا ينبغي لمن يعلمها أن يسكت عمن يخوض في هذه الجريمة فضلا عن المشاركة فيها .
وانسحاب محمد علوش من الوفد مع بقائه عضوا في الهيئة التفاوضية وداعما لدورها في إنجاح الحل السياسي الأمريكي هو استمرار في المشاركة في خطة أمريكا لإجهاض الثورة ،وكان حريا بالسيد علوش وقد لمس تآمر المجتمع الدولي على دماء أهل الشام التي تراق ليل نهار أن يقطع حبال الرجاء والأمل معهم وأن يخطو نحو الاعتصام بحبل الله وعلى مشروع الخلافة الذي يحكم شرع الله ، وبذل الجهود نحو اجتثاث النظام في عقر داره بدل الذلة والانكسار انتظارا لسراب جديد تلوح به أمريكا ويسارع إليه من تعلق بغير الله وظن بربه الظنون.

المكتب الإعلامي لحزب التحرير - ولاية سوريا