publications-media-office-syria

symoe181116

pdf

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا


ببالغ الحزن والأسى ينعى حزب التحرير/ولاية سوريا شابا آخر من شبابه استشهد في حي الفردوس بعد أداءه صلاة الجمعة 18/11/2016م نتيجة القصف الوحشي الذي تتعرض له مدينة حلب المحاصرة من قبل طاغية الشام وأعوانه.
مصطفى ابراهيم الخلف شاب في مقتبل العمر؛ حمل على عاتقه الدعوة لاستئناف الحياة الإسلامية بإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة؛ وثبت مع إخوانه في حلب واهباً حياته في سبيل تحقيق وعد الله بالاستخلاف والتمكين، لكن مشيئة الله اقتضت أن يرحل عن هذه الدنيا دون أن تبصر عيناه إشراقة شمس الخلافة، رحمك الله وتقبلك وحشرك مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.


ولا نقول إلا ما يرضي ربنا “إنا لله وإنا إليه راجعون”.

التاريخ الهجري 19 صفر 1438هـ
التاريخ الميلادي 19\11\2016م
رقم الإصدار: 004\1438هـ

المكتب الإعلامي لحزب التحرير - ولاية سوريا