الرئيسية

أنشطة وفعاليات

 

ahdath210817

أحداث في الميزان: أمريكا رأس الكفر تُخادع في حربها على الإسلام

 

الحدث:
نفت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية “هيذر نويرت” يوم الجمعة 18/8، الأنباء عن نيّة واشنطن الإبقاء على وجودها العسكري في سوريا ، بعد القضاء على تنظيم الدولة. وقالت “نويرت” خلال مؤتمر صحفي: مهمتنا بشكل عام هي هزيمة تنظيم الدولة ولن تحيد أنظارنا عن هذا الهدف، سواء أكان ذلك في العراق أو سوريا.

 

الميزان:
إن أمريكا أخذت على عاتقها الحرب على الإسلام أين ما وُجد، ومنذ اندلاع الثورة في الشام راحت أمريكا تكيد المكائد لإجهاض ثورة الشام بشتى الوسائل عبر أدواتها في المنطقة، فأوعزت إلى عميلها في تركيا بفتح المعابر وضخّ المال السياسي القذر لمصادرة قرار الفصائل، وتارة عبر روسيا المجرمة بترسانتها المُدمّرة، وتارة أخرى عبر صناعة تنظيمات ضبابية تابعة لها لكي تكون ذريعة لتدخلها على أرض الشام المباركة، وادّعائها أنها تُحارب (الإرهاب)، وما تدخلها إلى لحرب ثورة الشام التي خرجت ضد عميلها أسد، الذي كان ومازال يحافظ على مصالحها في المنطقة.


إن أمريكا بهذه التصريحات تُخادع الشعوب وتدعي أنها تحارب تنظيمات بعينها، ولكن الحقيقة التي كشفت عنها أعداد الشهداء المدنيين الذين تقتلهم طائرات التحالف، هذه الحقيقة تؤكد أن حرب أمركا هي على الإسلام وأهله، ولم تعد تنطلي هذه الأمور إلا على جاهل ساذج، أو عميل مأجور.


نسأل الله أن يرد كيد أمريكا في نحرها، وأن يعجل لنا بالخلافة الراشدة التي ستقطع يد أمريكا التي تعبث في بلادنا، وما ذلك على الله بعزيز.

 

للمكتب الإعلامي لحزب التحرير - ولاية سوريا
محمد حدود

آخر إصدارات الولاية والمكتب الإعلامي

كتب وكتيبات

منبر الصحافة