press

312020enad

 

قامت اليوم أمنية هيئة تحرير الشام باعتقال عناد جعبار أحد شباب حزب التحرير بعد أن نصبت له كمينا وبعد أن أطلقت النار عليه وأصابته وهو ذاهب إلى صلاة الجمعة في بلدة كللي، هذا ولا تزال أمنيات هيئة تحرير الشام سادرة في غيها ومستمرة في اتباع سياسة القمع وتكميم الأفواه، فقد أقدمت منذ شهور على اعتقال العديد من شباب حزب التحرير، والعديد من وجهاء المناطق، ومصادرة المعدات الخاصة بإذاعة حزب التحرير والممتلكات الشخصية للمعتقلين.
وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.

أحمد عبد الوهاب
رئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير/ولاية سوريا