press

htsy10

حتى لا تفقد الثورة بوصلتها!(10)


إن الدماء التي أريقت، والتضحيات التي بذلت، والبيوت التي هدمت، والأطفال التي
يتمت، والعائلات التي هجرت، والأعراض التي انتهكت، هذه جميعها نحن أهلها
وأصحابها، فكيف نسمح لأحدٍ كائنًا من كان أن يتاجر بها؟
أنرضى بعد كل ذلك أن نحكم بالكفر والقمع والظلم من جديد؟! هل حقًا سيهون
علينا كل ذلك من أجل الحصول على حياة ذليلة يرسم لنا أعداؤنا أدق تفاصليها،
ويُروِّجونها لنا بحلّهم السياسي الخبيث، مدعين زورًا وبهتانًا أنهم يريدون إنهاء
مآسينا وهم جميع أسبابها؟

 

مقتطفف من بيان حزب التحرير / ولاية سوريا 5/10/2016م