publications-media-office-syria

symoe061014

pdf

ينظم حزب التحرير – ولاية سوريا حملة واسعة بعنوان ثوابت ثورة الشام، بدأت بتاريخ 11 ذي الحجة 1435هـ الموافق 4تشرين الأول2014م، وذلك للتركيز على ثوابت هذه الثورة المباركة بعد كل المحاولات التي باءت بالفشل لحرفها عن مسارها، وقد قام شباب الحزب بتوزيع المطويات على الناس في المساجد، والقيام بحملة ملصقات في الأماكن العامة، تدعو المسلمين للتمسك بثوابت الثورة وهي:

أولا: اسقاط النظام بكافة أركانه ورموزه.
ثانيا: التحرر من دول الكفر وإنهاء نفوذها.
ثالثا: إقامة دولة الخلافة على منهاج النبوة.

ولا زالت الحملة قائمة، وسيتخللها بعون الله مجموعة من النشاطات التي تذكر المسلمين في ثورة الشام بثوابت الثورة، وضرورة الالتفاف حولها، والمحافظة عليها وتقويم المسار على أساسها. والله سبحانه وتعالى نسأل أن يحفظ دماء المسلمين، وأن يتوج هذه الثورة المباركة بخلافة راشدة على منهاج النبوة، تشرق فيها شمس الاسلام من جديد لتزيل ظلام الرأسمالية.

وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ

13 ذي الحجة 1435هـ
6/10/2014م

رئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير – ولاية سوريا
الأستاذ أحمد عبد الوهاب