other-activities

2732019bak

نشر موقع (البلد نيوز، الأربعاء، 13 رجب 1440هـ، 20/03/2019م) خبرا جاء فيه: "كشف "مركز نورس للدراسات" أن مخيمات الباغوز شهدت حملات إبادة جماعية خلال 24 ساعة الماضية بفعل ضربات التحالف الجوية.

وذكر المركز أن عدد قتلى يوم أمس في مخيمات الباغوز بحدود 3000 شخص، أكثر من 300 منهم قضوا نتيجة عمليات القنص كما يوجد أكثر من 300 جثة متفحمة معظمهم أطفال ونساء".

الراية: تصب طائرات التحالف الصليبي بقيادة أمريكا المنطلقة من قاعدتي إنجرليك في تركيا والعديد في قطر حممها على أجساد المستضعفين من الشيوخ والنساء والأطفال في مخيمات نزوحهم في الباغوز، ليتحولوا إلى ركام من الأجساد المتفحمة ويضافوا كأرقام إلى سجل الضحايا المسلمين على أيدي عباد الصليب وأضرابهم من أشياع الرأسمالية.

إن المسلمين في الباغوز لا بواكي لهم، مثلهم مثل غيرهم من المسلمين في شتى بقاع الأرض، سواء في نيوزيلندا أو بورما أو كشمير أو فلسطين أو اليمن أو تركستان الشرقية أو أفغانستان...، وما تطاوُل الأقزام عليهم إلا لغياب الإمام الجُنَّة الذي يُقاتل من ورائه ويتقى به. ولقد بات الغرب الكافر يدرك أن الاهتزازات التي تطفو على السطح ما هي إلا دلالة على غليان المرجل، وأن انبلاج فجر الخلافة الراشدة قد لاح لكل ذي عينين، وهذا ما زاد حقدَ الحاقدين وإجرام المجرمين.

فيا خير أمة أخرجت للناس، ارجعي لدورك المنوط بك واستيقظي من سباتك، فقد آن أوان دولتك واقترب ميعاد سيادة شرع ربك، أوقفي نَبْوة سيفك وكبوة جوادك، فقد طال ليل الردى وتمادى العدى والعالم معك على موعد لن تخلفيه بإذن ربك حين تقام الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة ويرضى عنك ساكن السماء وساكن الأرض؛ وسيعلم الكفار لمن عقبى الدار.

جريدة الراية: https://bit.ly/2HRD3wq