press

21 3 2019 ila ayn aiuha alchabab

 

الحدث:

أكدت مصادر إعلامية دخول 13 شاباً من معبر كسب، بهدف إجراء تسوية والعودة إلى منازلهم بوساطة من عرَّاب المصالحات في النظام السوري عمر رحمون. وأوضحت المصادر أن مخابرات النظام السوري المتواجدة في المعبر قتلت شاباً من المجموعة العائدة، واعتقلت الـ12 الآخرين، واقتادتهم إلى فرع المخابرات الجوية في حرستا باعتبارهم ينحدرون من الغوطة الشرقية (نداء سوريا).

الميزان:

يا شباب المسلمين، يا شباب هذه الأمة، يقول النبي صلى الله عليه وسلم: (لا تزول قدم ابن آدم يوم القيامة من عند ربه حتى يسأل عن خمس) وذكر منها: (وعن شبابه فيما أبلاه) رواه الترمذي. ويقول عليه الصلاة والسلام أيضًا: (لا يلدغ المؤمن من جحر واحد مرتين) رواه البخاري. فأنتم والله أمل هذه الامة، والواجب عليكم هو إسقاط هذه الأنظمة العميلة لأسيادها في الغرب الكافر لا الارتماء بأحضانهم والعودة إلى حظيرتهم! فحال الطغاة واحدة ومسيرتهم واحدة؛ فهذا هو النظام التركي يسلّم من كان محكومًا بالإعدام لطاغية مصر، ويشيد الجدران على حدوده بوجه أي مسلم فارّ بدينه أو دمه وعرضه؛ وهذا هو النظام السعودي يظاهر الأمريكان على أبناء جلدته ويعطيهم من أموال المسلمين، وهذا هو نظام الأردن يخذل درعا وأهلها بل ويشدد الخناق عليهم، وأما عن نظام الإجرام، نظام أسد، فحدث ولا حرج، فقد أهلك الحرث والنسل، وشرّه طال الشجر والحجر والبشر؛ أفبعد كل هذا نرى منكم من يعود إلى جحيم سيطرته؟!

أعود وأذكركم بحديث النبي الكريم: (لا يلدغ المؤمن من جحر واحد مرتين). وأن الواجب عليكم اليوم هو إسقاط هذا النظام وإقامة حكم الإسلام، فقط نحتاج العزيمة والإرادة وأن نتوكل على الله حق توكله، والله ناصرنا لا محال إن نحن نصرناه. يقول تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ} ويقول جل من قائل: {إِن يَنصُرْكُمُ اللَّهُ فَلَا غَالِبَ لَكُمْ ۖ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا الَّذِي يَنصُرُكُم مِّن بَعْدِهِ ۗ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ}.

 

للمكتب الإعلامي لحزب التحرير- ولاية سوريا
يوسف الشامي