الرئيسية

أنشطة وفعاليات

10122019ahdath

 

أحداث في الميزان: أوروبا تتبرأ من مجرميها وحكام تركيا يفتخرون بهادم عزهم

 

الحدث:

أدان عمر جليك، المتحدث باسم حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في تركيا بشدة قيام قناة "ARD" الألمانية ببث مشاهد لمؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك، تتضمن "تشبيهه بالزعيم النازي أدولف هتلر. وخلال مؤتمر صحفي عقده الجمعة في أنقرة، قال جليك: "ندين بشدّة التصرف البشع تجاه المناضل مصطفى كمال، من خلال تشبيهه بهتلر، ونؤكّد أنه لا يمكن قبول ذلك على الإطلاق" (وكالة الأناضول).

الميزان:

رغم أن هتلر نقل ألمانيا نقلة نوعية وجعلها الدولة الأولى عالميا في عهده، وجعل أوروبا كلها تحت سلطة ألمانيا، ومع هذا تقوم ألمانيا اليوم بالتبرؤ منه بسبب ما جلبته سياسته عليها من دمار بعد الحرب العالمية الثانية. بينما من زعموا أنهم أحفاد العثمانيين نجدهم يفتخرون بمن دمر أمجاد العثمانيين، وألغى الخلافة، وقضى على أمجاد المسلمين، ومسح كل بطولات آل عثمان، وطردهم من البلاد.

وبالمقاييس القومية التي يؤمنون بها ونحن لا نقرها، فإن مصطفى كمال (أتاتورك) هو عمليا نقل تركيا من دولة عالمية شاسعة الأطراف، إلى دولة مساحتها أقل من عشر ما كانت عليه، ومن دولة لها كلمتها على الساحة الدولية إلى دولة إقليمية بالكاد تؤثر فيما حولها.

هذا الأمر يدل على أن الفكر القومي هو الفكر الأساسي الذي يقوم عليه الحزب الحاكم في تركيا، وليس الإسلام، ولا أدل على ذلك من أصنام المجرم مصطفى كمال في المدارس والدوائر الحكومية.

 

للمكتب الإعلامي لحزب التحرير- ولاية سوريا
معاوية عبد الوهاب

 

 

 

آخر إصدارات الولاية والمكتب الإعلامي

كتب وكتيبات

منبر الصحافة